حميدتي يؤكد أن الشعب السوداني مسامح وليس إرهابيًا
آخر تحديث GMT10:35:18
 الالأردن اليوم -

بعد إزالة اسم بلاده من قائمة الدول الراعية للإرهاب

حميدتي يؤكد أن الشعب السوداني مسامح وليس إرهابيًا

 الالأردن اليوم -

 الالأردن اليوم - حميدتي يؤكد أن الشعب السوداني مسامح وليس إرهابيًا

محمد حمدان دقلو
الخرطوم_العرب اليوم

أكد النائب الأول لرئيس مجلس السيادة محمد حمدان دقلو "حميدتي"، أن الشعب السوداني ليس إرهابيا ولا يرعى الإرهاب، وقال: "شعب السودان مسامح ومحب لكل شعوب الأرض".وأضاف حميدتي في الجلسة الافتتاحية لمؤتمر (الإسلام والتجديد.. بين الأصل والعصر) "هذا المؤتمر ينعقد في وقت نحن بحاجة فيه إلى مراجعة أنفسنا وتجديد حياتنا الدينية والسياسية والاجتماعية، حتى نتمكن من العيش في سلام اجتماعي وسياسي وديني وفكري".

وأتم حميدتي بحسب صحيفة "آخر لحظة" السودانية، "يأتي هذا المؤتمر وبلادنا تستقبل عهدا جديدا بتوقيع اتفاق السلام مع إخوتنا في حركات الكفاح المسلح وبعد إزالة اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب".ويذكر أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب أعلن رسميا رفع اسم السودان من قائمة الإرهاب بمجرد إيداع مبلغ 335 مليون دولار كتعويضات متفق عليها بين الحكومة السودانية والإدارة الأمريكية.وكان وزير الخارجية السوداني المكلف عمر قمر الدين، أعلن يوم الجمعة الماضي أن الحكومة الانتقالية وافقت على تطبيع العلاقات مع إسرائيل، موضحا أن "المصادقة عليه تظل من اختصاص الأجسام التشريعية". وأصبح السودان الدولة العربية الخامسة التي تعلن تطبيع علاقاتها مع تل أبيب وذلك بعد مصر (1979)، ثم الأردن (1994)، والإمارات والبحرين (2020).

قد يهمك أيضا:

محمد حمدان دقلو يشكر الرئيس الأميركي على إلغاء السودان من قائمة الإرهاب
حميدتي يؤكّد أن مصلحة السودان تقتضي إقامة علاقات مع إسرائيل

jordantodayonline

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حميدتي يؤكد أن الشعب السوداني مسامح وليس إرهابيًا حميدتي يؤكد أن الشعب السوداني مسامح وليس إرهابيًا



ارتدت فستانًا أسود دون أكمام وبقصّة الأوف شولدرز

سيرين عبدالنور تخطف أنظار متابعيها في أحدث إطلالاتها

القاهره_العرب اليوم

GMT 18:02 2017 الثلاثاء ,03 كانون الثاني / يناير

ستيف أوستن يوضح موقفه من العودة إلى حلبة المصارعة

GMT 04:58 2016 الأحد ,09 تشرين الأول / أكتوبر

باميلا الكيك على علاقة حبّ بالفنّان السوري ناصيف زيتون

GMT 03:50 2017 الأربعاء ,21 حزيران / يونيو

تعديلات مهمة على نيسان قاشقاي تبقيها في القمة

GMT 14:10 2015 الإثنين ,01 حزيران / يونيو

نجاح أول زراعة وجه لشاب بعد 30 عملية جراحية فاشلة

GMT 23:24 2016 الأحد ,08 أيار / مايو

يسرا وجيه تشارك في "البحث عن مديحة"
 
syria-24

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2023 ©

Jordantodayonline Jordantodayonline Jordantodayonline Jordantodayonline
jordantodayonline jordantodayonline jordantodayonline
jordantodayonline
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
arabs, Arab, Arab